تفاصيل الخبر

"مواني قطر" تشارك بمعرض ومؤتمر كيتكوم 2017 كراعي رسمي
"مواني قطر" تشارك بمعرض ومؤتمر كيتكوم 2017 كراعي رسمي
08 مارس 2017

شاركت الشركة القطرية لإدارة الموانئ "مواني قطر" كراعي رسمي بمعرض ومؤتمر قطر للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (كيتكوم 2017) الذي انطلقت فعالياته الاثنين 6 مارس 2017 بمركز قطر الوطني للمؤتمرات تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، واستمر حتى الثامن من مارس الجاري تحت شعار "قطر نحو مستقبل ذكي".

وسلطت "مواني قطر" الضوء من خلال جناحها المميز في المعرض والذي لاق إقبالا كبيرا من الزوار، على ميناء حمد أحد أكبر الموانئ في المنطقة والحاصل على جائزة أكبر مشروع ذكي وصديق للبيئة ضمن جوائز سيتريد الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وأفريقيا 2016، حيث يعرض جناح الشركة بالمعرض أحدث التكنولوجيا المستخدمة في إدارة الموانئ فضلا عن الأساليب الفنية والتقنية التي يدار بها ميناء حمد، كما قدم معلومات متكاملة عن الميناء من خلال مجسم ثلاثي الأبعاد، وأتاح فرصة مثالية للزوار للتعرف عن قرب على آلية قيادة السفن ورسوها عن طريق جهاز محاكاة خاص تم توفيره بالجناح.

وتأتي رعاية "مواني قطر" لهذا الحدث الكبير في إطار اهتمام الشركة بتعزيز نمو قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الدولة من خلال الاطلاع على التقنيات والأفكار التي من شأنها أن تؤثر بشكل إيجابي على جميع القطاعات الاقتصادية وتبني أفضل وأحدث التقنيات التي من شأنها أن تحقق التنوع الاقتصادي وتحسن مستوى الخدمات في الدولة بما يساهم في تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

هذا وشكل معرض ومؤتمر كيتكوم 2017 الذي يعد أكبر فعالية رقيمة في دولة قطر فرصة كبيرة لتعريف الحضور والزوار بأحدث التكنولوجيا المستخدمة في مجموعة من القطاعات الهامة في الدولة والتي من بينها المواصلات والقطاع اللوجستي، حيث يعرض المعرض إلى جانب "منطقة قطر الذكية"، أحدث التقنيات الرقمية والحلول الذكية لتي يقدمها 90 عارضا وشريكا من عمالقة التكنولوجيا البارزة عالمياً والشركات المحلية.

وتضمن كيتكوم 2017 مبادرات فعلية تعكس آفاق وتطلعات وإمكانيات بناء المدن الذكية على المستوى العام لتحقيق التنوع الاقتصادي حيث يجمع منظومة كبيرة من الجهات المعنية بقطاع التكنولوجيا من رؤساء تنفيذيين ومدراء تقنية المعلومات الدوليين، وصناع قرار ومقدمي التكنولوجيا الذكية، ورواد الأعمال، والباحثين والمبتكرين، تحت مظلة واحدة لتبادل الأفكار والتعاون لتحقيق رؤية قطر 2030 في بناء مستقبل ذكي.

المرفقات